فيديو

شرح شذا العرف في فن الصرف – الحلقة 01 – تعريف علم الصرف

شرح شذا العرف في فن الصرف – الحلقة 01 – تعريف علم الصرف



صفحتي على الفيسبوك: https://www.facebook.com/abouelwalide
تعريف علم الصرف

الصَّرْفُ، ويُقال له: التصريفُ.
هو لغةً: التغييرُ، ومنه {تصريف الرياحِ}؛ أي تغييرها.

واصطلاحًا بالمعنى العَمَليّ: تحويلُ الأَصلِ الواحدِ إلى أمثلةٍ مختلفةٍ، لِمعانٍ مقصودة، لا تحصُل إلا بها، كاسمَيْ الفاعلِ والمفعولِ، واسمِ التفضيلِ، والتثنيةِ والجمعِ، إلى غير ذلك.

وبالمعنى العِلْمِيّ: علمٌ بأصولٍ يُعْرَف بها أحوالُ أبنيةِ الكلمةِ، التي ليست بإعرابٍ ولا بناءٍ.

وموضوعُه: الألفاظُ العربيةُ من حيثُ تلك الأحوالِ، كالصحَّة والإعلالِ، والأصالةِ والزيادةِ، ونحوِها.

ويختصُّ بالأسماءِ المتمكنةِ، والأفعالِ المتصرّفة. وما ورد من تثنية بعض الأسماء الموصولة وأسماء الإشارة، وجمعها وتصغيرها، فصُورِي لا حقيقي.

وواضعُه: مُعاذ بن مُسْلِم الهَرَّاء، بتشديد الراء، وقيل سيدنا علي رضي الله عنه.

ومسائلُه: قضاياهُ التي تُذكَر فيه صريحا أو ضِمنًا، نحو: كلُّ واو أو ياء تحرَّكت وانفتح ما قبلها قلبت ألفًا (قَال -قال)، ونحو: إذا اجتمعت الواو والياء وسُبقت إحداهما بالسكون، قلبت الواو ياء، وأدغمت في الياء (طيّ – طيّ)، وهكذا.

وثمرته: صَوْنُ اللسانِ عن الخطأِ في المفرداتِ، ومراعاةُ قانونِ اللغةِ في الكتابةِ.

واستمدادُه: من كلامِ الله تعالى، وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم، وكلامِ العربِ.

وحكمُ الشارعِ فيه: الوجوبُ الكِفائي.
لغتي,أزهري,الموحد,العربية,علم اللسان,التصريف,الصرف والتحويل,الباك أدب,مباراة التعليم,مباريات التعليم 
4.90
 00:10:00 
 تعريف 

source

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق